تعلم لغة جديدة بشكل ممتع

إسلام زيدان

إسلام زيدان

لأن كل عقل يفرقـ

egyptscholars
[et_bloom_inline optin_id="optin_6"]

لا لا أخدعك ولا أكتب “فرقعةً وهميّة” كي أدفعك لقراءة المقال.. دعني أخبرك كيف

:لنتكلم عن الشق الأول وهو “تعلم لغة جديدة”


.أقدم لك أحد المواقع الرائعة التي تمكنك من تعلم لغة جديدة من خلالها بأسلوب رائعٍ وجذّاب

https://www.duolingo.com/

يستخدم موقع Duolingo أسلوبًا رائعًا وجذّابًا لتعليم رواده وتدريبهم على مهارات اللغة (الكتابة، والقراءة، والتحدث، والاستماع) عن طريق أسئلة مختلفة وتفاعلية بأسلوب يشبه اللعبة – Gamification- حيث تمتلك نقاط حياة تمثل الحد الأدنى المسموح به من الأخطاء في كل تدريب وبعد اجتياز التدريب تحصل على نقاط تراكمية تستطيع عن طريقها اجتياز المستوى إلى مستوى آخر. عندما تجتاز المستوى تحصل على ما يشبه المال الوهمي والذي يمكنك استخدامه في شراء مميزات وأنشطة جديدة من متجر وهمي على الموقع يكون التعامل فيه بتلك العملات الوهمية.

:والآن، لنتحدث عن مكونات الموقع

مكونات الموقع

أولاً: المسار الرئيسي لتعلم اللغة:

داخل هذا المسار، ستسير في عملية اكتساب اللغة الجديدة، ستقوم بسماع الكلمات الجديدة وكتابتها، ستقوم بقراءة الترجمة وتكتب الكلمات المناظرة لها والعكس وتجيب عن العديد من الأسئلة بصيغ مختلفة. يتكون المسار من عدة مستويات، كل مستوى يتكون من عدد من الأنشطة وكل نشاط يركز على عدد من المهارات القليلة المراد إيصالها للمتدرب.

ثانياً: قسم الكلمات:

إذا كنت من الكسالى الذين يتكاسلون عن تدوين الكلمات الجديدة فإليك الحل: يوجد قسم خاص بالكلمات يحصر الكلمات التي تعلمتها حتى الآن وبجانب كل كلمة مؤشر، ذلك المؤشر يقيس مدى تذكرك لتلك الكلمة اعتمادًا على أنه من الطبيعي أن تنسى الكلمة بعد فترة، وعليه ستحتاج لاجتياز تدريب ما للحفاظ عليها في ذاكرتك. كي تحافظ على المؤشر في قيمته القصوى، ويمكنك اجتياز تدريب خاص بالذاكرة لتذكر تلك الكلمات، فالموقع يوفر لك Flashcards لهذا الغرض *.

ثالثاً: التدريبات الجانبية:

بالطبع تذكر الكلمات وحده لا يكفي، بل يجب أن تذكر تراكيب الجمل أيضًا والقواعد اللغوية، لهذا يمكنك الدخول في تدريبات جانبية لصقل مهاراتك التي تعلمتها حتى الآن في اللغة وتحوي تنوعًا كبيرًا في المهارات التي تعلمتها في المستويات السابقة، ولا تركز على مهارة واحدة مما ينشط ذاكرتك ويساعدك على استعادة مهاراتك في اللغة.

رابعاً: التفاعل بين المتدربين:

يوجد داخل الموقع منتديات تفاعلية يمكنك من خلالها التفاعل مع المشتركين معك في البرنامج التدريبي لصقل مهاراتك أكثر. ويمكنك أيضا دعوة أصدقائك للدخول إلى البرنامج التدريبي لتتنافسوا سويا في اجتياز المستويات وتحصيل النقط لتشتعل حماستكم لانهاء البرنامج سريعا.

خامساً: نًفع و استنفع:

إذا وصلت إلى مستوى جيد في اللغة وتستطيع كتابة و قراءة مقاطع كبيرة وحدك ثم تريد صقل مهاراتك أكثر وأكثر, فموقع Duolingo ممكن يفيدك و يستفيد منك في هذا الشأن, حيث يمكن للموقع أن يشركك في حركة ترجمة للمواقع على الانترنت إلى اللغة التي تتعلمها فتصقل مهاراتك بنماذج واقعية خارج إطار الموقع وكلمات جديدة ستقابلها خلال الترجمة. يمكنك اختيار المواضيع التي تود الترجمة عنها ومستوى الصعوبة ويمكنك التعديل على ترجمات الآخرين ويقومون هم بالتصحيح لك أيضا. هناك بيئة كاملة لهذا الغرض.

وأخيرا .. الموقع يعطيك الإمكانية لتتحدى نفسك بأن تضع لنفسك واجب يومي يتمثل في الحد الأدنى من النقاط التي تخطط لتحصيلها يوميا وتنبيهك بالرسائل البريدية لهذا وتحفيزك لتخطى المستوى الذي حددته لنفسك.

نأتي للجزء الثاني من السؤال: كيف تتعلم هذا كله في “لا وقت”؟

كيف تتعلم هذا كله بشكل ممتع في “لا وقت”؟

معظمنا يضيع الكثير من الأوقات دون فائدة، وتلك الأوقات تكون مجبرًا على إضاعتها للأسف؛ مثل فترات الراحة بين الحين والآخر عندما تتعب أو تمل من المذاكرة أو العمل، في المواصلات وأوقات الانتظار … إلخ.

حتى لو كانت فترة الراحة أو الانتظار قليلة، يمكنك الدخول إلى الموقع وتخطي نشاط واحد فقط لا يتسغرق أكثر من 10 دقائق تضيع عادة في لا شىء. ستستغلها في اجتياز نشاط واحد فقط، وباجتياز نشاط تلو الآخر، ستجد أنك اجتزت مستوى خلال يوم، يومين، ثلاثة أيام، أو حتى أسبوع لتجد أنك حصلت لغة جديدة بمرور الزمن دون الحاجة لتخصيص وقت لها في جدولك اليومي ومزاحمة أولوياتك. ثم بعد إنهائها تبدأ في لغة ثانية وثالثة … إلخ.

*الـ Flashcards هي وسيلة لتنشيط الذاكرة حيث يوجد كارت (حقيقي أو افتراضي بواسطة برنامج أو موقع) مكتوب على أحد وجهيه الكلمة وعلى الوجه الآخر المرادف لها فتنظر إلى الكلمة وتحاول أن تتذكر مرادفها ثم تقلب الكارت لترى هل أبليت حسنًا أم لا. تلك الوسيلة تساعد في تنشيط الذاكرة والاحتفاظ بالمعلومات فترة أطول في المخ.

More Posts

الدراسة في بلجيكا

يوفر المقال كثير من المعلومات عن بلجيكا ابتداءً من اللغة وتصنيف الجامعات هناك وشروط القبول في المنح الدراسية في الجامعات ونظام الدراسة والرسوم الدراسية والمساعدات المالية ونظام المعيشة من حيث السكن والرعاية الطبية ويتناول المقال أيضاً نظام التعليم ما قبل الجامعي

الدراسة في أستراليا

يحمل المقال تعريفاً باستراليا واستعراضاً لأشهر الجامعات بها و أهم المنح الدراسية في مختلف المجالات مع عرض بعض النصائح لكيفية الاستعداد والتقديم لهذه المنح والقبول بها

Opportunities Newsletter | December 2016 |17|

"Opportunities” is a newsletter about Scholarships, Internships, Fellowships, Academic Positions, Courses and Conferences. Check out our new edition and the different sections below.   Research Assistant (Volunteer) Deadline: January 10 2017 Finesse Graduate...

Opportunities Newsletter | December 2016 |16|

"Opportunities” is a newsletter about Scholarships, Internships, Fellowships, Academic Positions, Courses and Conferences. Check out our new edition and the different sections below.   Scholarships in Japan Deadline: According to the sponsor GDAI - MSc...

Opportunities Newsletter | December 2016 |15|

"Opportunities” is a newsletter about Scholarships, Internships, Fellowships, Academic Positions, Courses and Conferences. Check out our new edition and the different sections below.   Bond University Scholarships Deadline: March 31 2017 The University of Tokyo...

Pin It on Pinterest

Share This